FIVB VolleyWorld 12/2013 - Arabic - page 17

كانت البرازيليتان ماريا كلارا (يسار) وكارولينا سالغادو أقرب مطاردتين
لمواطنتيهما تاليتا وليما
سيتعين على تاليتا وليما الاحتراس من الأمريكيتين أبريل روس وكيري
والش اللتين كشرتا عن أنيابهما بحصد الذهب في اثنتين من أصل ثلاث
بطولات كبرى خلال عام 3102
عد تاليتا من اللاعبات الأكثر خبرة في الجولة العالمية
ُ
ت
الجولة العالمية للكرة الطائرة الشاطئية
الفريق الفائز بلقب ترتيب الموسم
خماسي الصدارة في فئة السيدات
تاليتا أنتونيس \ تايانا ليما (البرازيل) - 0127
ماريا كلارا سالغادو \ كارولينا سالغادو (البرازيل) - 0056
كاترين هولتفيك \ إيلكا سيملر (ألمانيا) - 4746
لورا لودفيغ \ كيرا فالكنهورست (ألمانيا) - 2906
أغاثا بيدنارزوك \ ماريا أنتونيلي (البرازيل) - 0906
ولعل التهديد الأكبر سيأتي من مواطناتهما ماريا كلارا\كارولينا سالغادو
وليليان مايستريني\باربرا سيكساس وماريا أنتونيلي\أغاثا بيدنارزوك،
دون إغفال الخطر الذي تشكله الألمانيات كاترين هولتفيك\إيلكا سيملر
من جهة، ولورا لودفيغ\كيرا فالكنهورست من جهة ثانية، ناهيك عن
عودة الأمريكية كيري والش إلى سابق تألقها وكامل عافيتها، حيث لعبت
حاملة الذهب الأولمبي ثلاث مرات برفقة شريكتها الجديد أبريل روس
أنهما
ً
التي شاركت معها في ثلاث بطولات كبرى خلال عام 3102، علما
تربعتا على قمة منصة التتويج في كل من ساو باولو وشيامن.
لا شك أن أصداء الإنذار قد وصلت إلى آذان تاليتا وليما، اللتين سيتعين
عليهما أن تكونا في أفضل حالاتهما مرة أخرى إن أرادتا الحفاظ على
لقبهما في ختام عام 4102.
ورغم أن الثنائي البرازيلي أخفق مرة أخرى في إحراز أية ميدالية خلال
بطولة العالم للكرة الطائرة الشاطئية مازوري 3102، إلا أنه انتفض من
تبعها بالذهبية في كل من
ُ
جديد ليخطف البرونزية في غشتاد قبل أن ي
لونغ بيتش وبرلين.
في البطولة الأخيرة من البطولات الكبرى ضمن برنامج موسم 3102،
وجدت تاليتا وليما لنفسيهما موطئ قدم على منصة التتويج في شيامن
الصينية حيث أضافتا فضية جديدة إلى سجل ميدالياتهما. وبمجرد تأكد
خبر عدم مشاركة أقرب منافستيهما في التصنيف العالمي، الألمانيتان
كاترين هولتفيك وإيلكا سيملر، في بطولة مونبلييه المغلقة في فرنسا، تأكد
بشكل رسمي أن اللقب كان من نصيب الثنائي البرازيلي.
في سنة
ً
جديدا
ً
لنا فريقا
ّ
وقالت تاليتا معلقة على هذا الإنجاز: “شك
شهدت الكثير من التغييرات، حيث بدأت دورة أولمبية جديدة بظهور
عدد من الفرق بوجوه جديدة. أصبحنا قادرتان على المنافسة وقدنا
فريقنا إلى القمة. كان من الرائع الفوز بألقاب خمس بطولات كبرى
وصعود المنصة سبع مرات، ولكننا ندرك أن الأمور سوف تزداد صعوبة
كلما اقربنا أكثر من موعد الألعاب الأولمبية. ومع ذلك، نحن نعلم أن
لمواصلة تطوير أدائنا”.
ً
كبيرا
ً
أمامنا هامشا
ولا شك أن الفرق المنافسة تتطلع منذ الآن إلى عام 4102 في انتظار أية
فرصة لإزاحة الثنائي البرازيلي من العرش العالمي.
17
I,18,19,20,21,22,23 7,8,9,10,11,12,13,14,15,16,...24
Powered by FlippingBook