،
مازالت ذكريات النجاح الربازيلي يف لندن 2102 حاضرة بقوة يف األذهان
ولكن ذلك مل مينع حامالت امليدالية الذهبية يف آخر دورتني أوملبيتني من بدء
سلط األضواء
ُ
التحضريات منذ اآلن أللعاب ريو دي جانريو 6102، حيث ت
،
يف هذه املرحلة اإلعدادية على فرناندا رودريغز، املعروف باسم يف غاراي
.
أنها هي من اضطلعت بتسجيل نقاط الفوز يف العاصمة الربيطانية
ً
علما
فباعتبارها واحدة من املتوجات األربع باللقب األومليب ضمن فريق مؤلف
من 51 العبة، فإن غاراي وجدت نفسها تتحول بسرعة إىل قائدة يف هذا
الفريق الذي يضع نصب عينيه البطولة األوملبية اليت ستقام على أرضه
.
وبني مجاهريه
وبعد أن تركت بصمتها على أرض امللعب مع الفريق اإليطايل بوستو
أرسيتسيو، تأمل جوليان فوسيت اآلن يف حتقيق النجاح خارج معرتك
.
أغنيتها األوىل
ً
التباري، حيث أصدرت مؤخرا
هذه الالعبة األمريكية املتخصصة يف الضربات الساحقة، كانت ضمن
لدورة األلعاب األوملبية
ً
املنتخب الوطين خالل معسكره التدرييب استعدادا
يف بكني عام 8002، وها هي قد انضمت اآلن إىل الفرقة املوسيقية “إيطاليان
.”
جوب” إلصدار األعنية اليت حتمل عنوان “ما أحتاج إليه
احتاد أمريكا اجلنوبية للكرة الطائرة
يف غاراي على استعداد لالضطالع
بدور القيادة
احتاد أمريكا الشمالية والوسطى والكارييب للكرة
الطائرة
أصداء التألق ترافق فوسيت حىت
خارج امللعب
انتقلت فوسيت إىل إيطاليا قبل عامني حيث فازت بكأس السوبر
2012
اإليطايل يف نسخة
يف غاراي تتحول بسرعة واحدة من كبار الالعبات يف الربازيل
24
االحتادات القارية