فيفافويل يزرع بذور تطور الكرة الطائرة يف
الربازيل
عترب الربازيل واحدة من القوى العظمى يف عامل الكرة الطائرة والكرة
ُ
ت
الطائرة الشاطئية، وال توجد أية مؤشرات على احتمال تراجع مكانتها
حيث
ً
الدولية هذه، ليس فقط على أرضية التباري، بل خارج املالعب أيضا
مبساهمته يف اإلدماج
ً
تزداد قوة وشعبية برنامج فيفافويل املشهور عامليا
.
االجتماعي
مت إطالق فيفافويل عام 9991 على يد الدكتور آري س. غراسا ف.، رئيس
االحتاد الربازيلي للكرة الطائرة آنذاك والرئيس احلايل لالحتاد الربازيلي للكرة
الطائرة، حيث كان اهلدف من تلك املبادرة هو استخدام الرياضة كأداة
لتطوير اإلمكانات وتعزيز الروح االجتماعية لدى األطفال الذين ترتاوح
.
أعمارهم بني 7 و41 سنة
على غرار مبادرة االحتاد الربازيلي للكرة الطائرة، كول فويل، اليت توفر
لألطفال الصغار لتعلم الكرة الطائرة، فإن فيفافويل ينطوي على
ً
فرصا
فائدة إضافية تتمثل يف تقدمي الرتبية االجتماعية ألبناء األسر املعوزة وذات
منقطع النظري، إذ يوجد حاليا
ً
أنه حقق جناحا
ً
الدخل املنخفض، علما
له يف مثاين واليات برازيلية خمتلفة. وقد حصل الربنامج
ً
تابعا
ً
37 مركزا
على
ً
على ختم املوافقة من منظمة اليونسكو عام 3002، بينما حاز حمليا
املصادقة من اجمللس الوطين حلقوق األطفال واملراهقني، مما أتاح لـ فيفافويل
.
مجع األموال من خالل الصندوق الوطين لألطفال واملراهقني
،
على عرش البطولة األوملبية للكرة الطائرة النسائية
ً
ترتبع الربازيل حاليا
بينما حيمل منتخب الرجال لقب بطولة العامل يف فئة الكبار. أما على صعيد
الكرة الطائرة الشاطئية، فإن بالد السامبا تتسيد العامل يف صنف الرجال
والسيدات على حد سواء. ولكن الفكرة وراء فيفافويل ال تتمثل يف إعداد
العبني جدد فحسب، بل كذلك يف تشجيع اإلدماج االجتماعي وتعزيز سبل
.
تعليم األطفال والشباب املنخرطني يف هذا الربنامج
وقال ماركوس أوريليو املنسق الوطين لربنامج فيفافويل: “إنه حتد كبري أمام
االحتاد الربازيلي للكرة الطائرة، الذي يسعى إىل ترسيخ فكرة املواطنة لدى
.
األطفال وتلقينهم املبادئ اليت من شأنها أن تساهم يف تطوير كل واحد منهم
.”
هذا هو اهلدف األسمى، وليس بالضرورة فقط تدريب الرياضيني
وأضاف: “ميكننا بعد ذلك استخدام الفرق الربازيلية الناجحة ونادي ريو
.”
دي جانريو املتوج للتو بلقب الدوري املمتاز ملواصلة تشجيعهم أكثر فأكثر
هذا وقد افتتح آخر مركز من مراكز فيفافويل يف نيتريوي، خامس أكرب مدينة
يف والية ريو دي جانريو، حيث قدمت شركة السفن سي سي إير باركاس
أن كارالو بطل أوملبياد
ً
املساعدة الالزمة يف توفري الدعم للربنامج علما
يف إيكاراي
ً
حاضرا
ً
2991 ساهم بدوره من خالل تقدمي املشورة إىل 08 طفال
.
بيتش
أن أجلب امليدالية اليت فزت بها
ً
بسيطا
ً
وقال كارالو “إنه ليس سوى شيئا
لألطفال من أجل االستمرار يف ممارسة
ً
من أجل بالدنا، لكن ذلك ميثل حافزا
الرياضة. فأعينهم تتألأل عندما يرونها، وهذا أمر عظيم. أحاول أن أنقل كل
ما تعلمته واكتسبته من الكرة الطائرة، ومن بني املسؤوليات اليت يضطلع
.”
بها العب حمرتف نقل القيم اليت تعلمها على امللعب
يف مساره التصاعدي، حيث جيري
ً
يواصل برنامج فيفافويل املضي قدما
.
البحث عن مناطق جديدة يف البالد لفتح مراكز إضافية منضوية حتت لوائه
كانت سعادة األطفال عارمة بوجود البطل األومليب كارالو
يف الربنامج يف إيكاري بيتش مبدينة نيتريوي
ً
شارك 08 طفال
20
استعراض